عالم

السعودية تحبط هجوم الحوثيين بالمسيرات المفخخة والصواريخ الباليستية. 

 أعلنت السعودية أنها تمكّنت من اعتراض وتدمير صواريخ باليستية وطائرات مسيّرة أطلقها الحوثيون باتجاهها، آخرها هجوم استهدف جازان بعد منطقة الشرقية الغنية بالنفط شرق البلاد، وآخر نحو مدينة نجران المحاذية للحدود اليمنية.

وكان التحالف العربي، أعلن قبل ساعات من الاستهداف اعتراض وتدمير مسيّرات مفخخة أطلقها الحوثيون باتجاه السعودية.

وحسب ما نشرت وكالة الأنباء السعودية (واس)، قال البيان الصادر عن التحالف إن “الدفاعات الجوية (السعودية) اعترضت ودمّرت طائرة مسيّرة مفخخة أطلقتها الميليشيا الحوثية الإرهابية تجاه خميس مشيط جنوب غربي المملكة”.

وكانت وزارة الدفاع السعودية قد أفادت بأن دفاعات المملكة الجوية اعترضت ودمرت 3 صواريخ باليستية و3 طائرات مسيرة مفخخة أطلقها الحوثيون باتجاه المنطقة الشرقية، جازان ونجران، هذا وقد نقلت وكالة الأنباء السعودية عن الوزارة أن “عملية الاعتراض تسببت في تناثر الشظايا على حي ضاحية الدمام، ونتج عن ذلك إصابة طفل وطفلة سعوديين وتضرر 14 منزلا سكنيا بأضرار خفيفة”.

كما وعدت الوزارة بـ”اتخاذ الإجراءات اللازمة والرادعة لحماية أراضي المملكة ومقدراتها ووقف مثل هذه الاعتداءات.

في حين نقلت وكالة “رويترز” عن مصدر مطلع أن منشآت شركة “أرامكو” السعودية لم تتأثر بالهجوم الصاروخي الباليستي.

وعلى الرغم من سعي أطراف أممية ودولية مثل المبعوثين الأميركي والأممي إلى وقف الحرب، إلا أن المنشآت النفطية والمطارات في السعودية أصبحت هدفاً للمتمردين الحوثيين الذين أعلنوا أكثر من مرة أنهم مسؤولون عن تلك العمليات، فيما تتهم المملكة إيران بأنها تقف خلف دعم تلك الجماعة.

   فاطمة بومنقاش.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات